منتديات الشامل      


العودة   منتديات الشامل - > القسم العـــــــام > المنتدى الإسلامى العام > منتدى شهر رمضان المبارك
التسجيل   البحث

منتدى شهر رمضان المبارك المواضيع الخاصة بشهر رمضان الكريم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته /اتمنى ان تنال هذه المقالة اعجابكم

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 2005-10-29, 17:18   رقم المشاركة : ( 1 )
صفاء

القلم الماسي


الصورة الرمزية صفاء





علم الدولة Morocco



صفاء غير متصل

جميع المخلوقات الحية تمر بفترة صوم اختياري

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته /اتمنى ان تنال هذه المقالة اعجابكم


*** جميع المخلوقات الحية تمر بفترة صوم اختياري***


خصص الله شهر رمضان للإنسان ، ففيه يكثر الرزق وتحل البركة وتكثر العبادة من الإنسان المؤمن، ويصوم الإنسان كل يوم من طلوع الفجر إلى غروب الشمس، وهذا الصيام عبارة عن حالة امتناع سلبي يحتاج إليه جسم الإنسان لينمو بشكل سليم وصحي، فجسم الإنسان يشبه آلة تعمل بجهد ليلاً ونهار، وينتج خلال دورة هضمها عدة جراثيم تسبب الأمراض التي تتكون من الطعام وبقاياه داخل الجسم، فكانت مرحلة الامتناع هي المرحلة الأساسية للإنسان لتخفيف وإعادة تأهيل جسده من خلال فترة معينة ترتاح فيها دورة الهضم وتصفي الجسم وتنميه بشكل صحيح ، وبذلك يكون قادراً على إعادة تأهيل الجسد وإعادة دورة الهضم بشكل صحيح. وكل هذا يبرهن أن الصوم مناسب للجسد كما في الحديث الذي يقول فيه ﷺ: "صوموا تصحوا".
الصوم ضرورة صحية
لم يعد هناك أي شك في أن الصوم هو ضرورة من ضرورات الحياة. وقد أثبتت الحقائق التاريخية والدينية والعلمية هذه المقولة ولقد عرف الإنسان الصوم ومارسه منذ فجر البشرية ، كما أن كافة الأديان السماوية قد فرضت الصيام على أتباعها كما يتبين لنا من النص القرآني ، يقول تعالى: { ياأيها الذين أمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم} سورة البقرة: الآية 183.
والحقيقة أن الإنسان لا يصوم بمفرده ، فقد تبين لعلماء الطبيعة أن جميع المخلوقات الحية تمر بفترة صوم اختياري مهما توافر الغذاء من حوله ، فالحيوانات تصوم وتحجز نفسها أياماً وربما شهوراً متوالية في جحورها تمتنع فيها عن الحركة والطعام ، والطيور والأسماك والحشرات كلها تصوم، ويعتبر العلماء الصوم ظاهرة حيوية فطرية لا تستمر الحياة السوية والصحة الكاملة بدونه ، وأي مخلوق لا بد وأن يصاب بالأمراض التي يعاف فيها الطعام إذا لم يصم من تلقاء نفسه ، وهنا تتجلى المعجزة الإلهية بتشريع هذه العبادة ، فالصيام يساعد الأعضاء على التكيف مع أقل ما يمكن من الغذاء لمزاولة الحياة الطبيعية ، كما أن العلوم الطبية العصرية أثبتت أن الصوم وقاية وشفاء لكثير من أخطر أمراض العصر ، فمع قلة كمية الطعام الواردة إلى الأمعاء ، يضغط البطن على الصدر، فينتظم التنفس ويعمل بصورة أكثر راحةً وانسجام ، إذ تتمدد الرئتان دون عوائق ، ويقل العبء الملقى على القلب فتقل ضرباته لعدم الحاجة إلى بذل ذلك الجهد الكبير لدفع الدم إلى الجهاز الهضمي للعمل على هضم تلك الكميات الهائلة من الطعام.
وقبل كل شيء فإن الجهاز الهضمي يحصل على الراحة اللازمة لتجديد أنسجته التالفة ، وحيويته التامة ، كما أن قلة نواتج التمثيل الغذائي وفضلاته تسمح بفترة راحة لجهاز الإفراغ الكلي تجدد بها نشاطها وتجبر ضعفه ، وبذا يكون الصوم فرصة ذهبية للأعضاء لاستعادة توازنها الحيوي وتجديد نفسها بنفسها.
ومن هنا نرى الحكمة من أن النبي ﷺ أمر بصيام ستة أيام من شوال ، وحتى تكتمل عملية التنظيف ، أردفه بأيام معدودات من كل شهر لكمال الحيطة ، يقول صلى الللّ عليه وسلم: "من صام رمضان وأتبعه بست من شوال كان كصوم الدهر"- رواه الإمام مسلم عن أبي أيوب الأنصاري-.
أهمية حيوية
يتفق الباحثون على أهمية الصوم الحيوية من ناحية أن تخزين المواد الضرورية في البدن من فيتامينات وحوامض أمينية يجب ألا يستمر زمناً طويل ، فهي مواد تفقد حيويتها مع طول مدة التخزين ، لذا يجب إخراجها من "المخزن" ومن ثمَ استخدامها قبل أن تفسد ، وهكذا فإن الجسم بحاجة من فترة لأخرى إلى فرصة لإخراج مخزونه من المواد الحيوية قبل تفككها وتلفه ، وهذه الفرصة لا تتاح إلا في الصوم ، وبالصوم وحده يتمكن الجسم من تحريك مخزونه الحيوي واستهلاكه قبل فوات أوانه ، ومن ثم يقوم بتجديده بعد الإفطار ، ومن الممكن أن يشعر الصائم ببعض المضايقات في أيام صومه الأولى ، كالصداع والوهن والعصبية وانقلاب المزاج ، وتفسر هذه الأعراض بأن الجسم عندما يتخلص من رواسبه المتبقية داخل الأنسجة ، ينتج عن تذويبها سموم تتدفق في الدم قبل أن يلقى بها خارج الجسم ، وهي إذ تمر بالدم تمر عبر الجسد وأجهزته كلها من قلب ودماغ وأعصاب مما يؤدي إلى تخريشها أول الأمر وظهور هذه الأعراض ، والتي تزول بعد أيام من بدء الصيام.
العلاقة النفسية
أخيراً فإن للصوم آثاره الرائعة على النفس البشرية ، ونظراً للعلاقة الوثيقة بين الاطمئنان النفسي وصحة الجسد عموم ، فإن الآثار والفوائد النفسية التي يجنيها الصائم لها مردودها الإيجابي في حسن سير الوظائف العضوية لكل أجهزة البدن.
والصيام يؤدي إلى صفاء الذهن وتقوية الإرادة وترويض النفس على الصبر ، عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي ﷺ قال: "الصوم نصف الصبر" - رواه ابن ماجة والترمذي وحسنه-.
ومن وصايا لقمان لابنه قوله: "يا بني إذا امتلأت المعدة نامت الفكرة وخرست الحكمة وقعدت الأعضاء عن العبادة".
ويقول الإمام الغزالي رحمه الله: الصيام زكاة النفس ورياضة للجسم ، فهو للإنسان وقاية وللجماعة صيانة ، في جوع الجسم صفاء القلب ، وإنقاذ البصيرة ، لأن الشبع يورث البلادة ويعمي القلب ويكثر الشجار فيتبلّد الذهن ، أحيوا قلوبكم بقلة الضحك وقلة الشبع وطهروها بالجوع تصفو وترق.

فالصيام ينمي الإخلاص للخالق سبحانه وتعالى ، فهو سرٌ بين العبد وربه لا رقيب على تنفيذه إلا ضميره ورغبته الصادقة في رضاء الله سبحانه ، وعند الجوع يزول البطر وتنكسر حدة الشهوات ، وإن البطر والأشر هما مبدأ الطغيان والغفلة عن الله ، فلا تنكسر النفس ولا تذل كما تذل بالجوع ، فعنده تسكن لربها وتخشع له.
وهذه أمور تخفف من توتر الجهاز العصبي وتهدئه ، والجوع يساعد الصائم على السيطرة على نفسه ، ويدعم الجوع في كسر حدة الشهوات مراقبة الصائم الله واستشعاره أنه في عبادة له مما يصرفه عن التفكير بالمعاصي والفواحش.
وأخيراً فإن الصوم يعمل على إيقاظ الشعور المشترك في صفوف الأمة ، حيث يذوق الجميع غنيهم وفقيرهم آلام الجوع ومرارة العطش.
التداوي بالصوم
استخدم الجوع كوسيلة علاجية منذ أقدم العصور ، ولجأ إليه أطباء اليونان أمثال أسكابياد وسيلوس لمعالجة كثير من الأمراض التي استعصيت على وسائل المداواة المتوافرة لديهم في ذلك الوقت ، وفي القرن الخامس عشر قام لودفيفو كورنا باستعمال الصوم في معالجة مختلف الأمراض المعاندة ، وطبق طريقته في الصوم على نفسه ، وعاش ما يقارب مائة سنة وهو بصحة جيدة بعد أن كان يعاني من داء عضال ، وألف في أيامه الأخيرة رسائل في المعالجة بالصوم تحت شعار "من يأكل قليلاً يعمر طويلاً" ، وهذا نجده في ظلال الآية الكريمة: { كلوا واشربوا ولا تسرفوا}- سورة الأعراف: الآية 31- ، ونستشعره أيضاً في توجيهات النبي الكريم عليه الصلاة والسلام ومنها قوله: "ما ملأ ابن آدم وعاء شراً من بطنه ، بحسب ابن آدم لقيمات يقمن صلبه" - رواه الترمذي-.
ومع بداية عصر النهضة نشطت الدعوة من جديد إلى المعالجة بالصوم في كل أوروب ، منها ما كتبه الطبيب السويسري بارسيلوس: إن فائدة الصوم في العلاج تفوق مرات ومرات استخدام الأدوية المختلفة ، أما فينيامين الأستاذ في جامعة موسكو فقد كتب يقول: لو راقبنا الإنسان عن كثب لوجدنا أن نفسه تعاف الطعام وترفضه في بعض الفترات ، وكأنها بذلك تفرض على نفسها الصيام المؤقت الذي يؤمن لها التوازن الداخلي ويحفظها من المؤثرات الخارجية.
الصيام والبدانة
حظيت البدانة وما يرافقها من اضطراب اهتماماً كبيراً بل وإجماعاً لدى المؤلفين حول استفادتها من العلاج بالصوم، ذلك أن السمنة المفرطة وازدياد تراكم الشحوم في البدن تشكل خطراً حقيقياً على حياة الشخص من جراء تعرضه لآفات شديدة الخطورة كتصلب الشرايين ، وارتفاع الضغط الدموي ، وتشمع الكبد ، والعنانة ، والسكري ، وأمراض القلب العضوية ، والنزيف الدماغي ، وغيرها.
و للبدانة أسباب ولكن أهمها تضخم المدخول الغذائي نسبة للمجهود العملي الذي يقوم به الشخص ، وهي مرتبطة بعوائد التغذية التي تعود عليها الشخص منذ صباه ، ويعد الصيام وسيلة غريزية مجدية في إذابة الشحوم في البدن واعتدال استقلاب الأغذية فيه ، كما أن مشاركة الجوع بالعلاجات الفيزيائية كالمشي والتمارين الرياضية والتدليك والحمامات المائية تعطي أفضل النتائج ، فضلاً عن أنها وسائل غير مؤذية ولا تقضي إلى النتائج الوخيمة المشاهدة عند استعمال الهرمونات والمدرات ومثبطات الشهية التي يهرع إليها البدينون بغية إنقاص وزنهم ، وهناك مدارس توصي بالصيام المطلق عن الطعام لمدد مختلفة على أن تكون تحت إشراف طبي ، ويزود المعالج بالماء والشوارد اللازمة ، ويرى فيدوتوف أن البدين يتحمل الجوع بشكل جيد ويوصي بالصوم لمدة تتراوح من 5 إلى 15 يوم ، تعقبها فترات استراحة يتناول فيها المريض وجبات خفيفة ، ولم يلاحظ عند المعالجين أي اضطراب في الحالة الصحية للمرضى أو بتغيرات مخبرية مرضية.
شاهد أيضا مواضيع مختارة قد تهمك
» مذكرات التربية الإسلامية للسنة الخامسة ابتدائي للإستئناس
» تطبيق التحضير لمسابقة الأساتذة والاداريين 2019
» الكتاب الشامل للأسئلة الشفوية لجميع أساتذة و مستخدمي التربية
» كل دروس التربية الإسلامية للرابعة متوسط
» تمارين محلولة في الرياضيات للسنة 5 إبتدائي
» هام في ما يخص مسابقة الأساتذة و الإداريين
» المراقبة المستمرة و تحميل مخططاتها للسنة الدراسية 2019/2018
» معلقات للسنة الرابعة
» رسائل ماجستير و دكتوراه في تخصص الرياضيات
» تحميل قاموس المصطلحات الرياضياتية
» الشَّخْصِيَّاتُ التَّارِيخِيَّةُ الوَارِدَةُ فِي البَكَالوريَا مِنْ 2008 - 2017
» تشكيل الحروف العربية بلوحة المفاتيح
» ملخصات في الأدب العربي لاقسام البكالوريا ( كل الفروع)
» قياس سرعة الأنترنت بدقة
» إختبارات و فروض فصلية للسنة الرابعة متوسط في العربية
» وثائق الوحدة 02 في العلوم الفيزيائية للثالثة علوم تجريبية
» الشامل في مقرر اللغة العربية للأولى ثانوي سلسلة كل الدروس word
» محاضرات سنة ثانية انجليزية مقياس لغة 2018
» ملخصات و مذكرات السنتين الثانية و الثالثة ثانوي في مادة العلوم الإسلامية
» كتب و ملفات العلوم الطبيعية للأولى ثانوي آداب
» سلسلة اللغة العربية للثالثة ثانوي ملفات شاملة و ملخصات
» السلسلة الرائعة مطويات اللغة العربية للأقسام النهائية من التعليم الثانوي
» مختصر محاضرات النص السردي المغاربي السنة الثالثة أدب - تخصص أدب عربي
» أمثلة أساسية على إعراب بعض الجمل
» عدد كبير من فروض و اختبارات مادة اللغة العربية للسنة الأولى ثانوي
» محاضرات و دروس تخصص الحقوق بالجزائر
» مناهج البحث العلمي، مراجع منتقاة للطلبة
» Simple past and past perfect
» سلسلة دروس و محاضرات و اختبارات الإقتصاد الجزئي
» مواضيع وحلول امتحان شهادة نهاية مرحلة التعليم الابتدائي 2008-2018
» التعبير الكتابي للسنة الثالثة و الخــامسة ابتدائي
» مذكرات السنة الثالثة ابتدائي في جميع المواد للاستئناس
» سلسلة الهباج في الرياضيات
قم بزيارة صفحتنا على الفيسبوك
  رد مع اقتباس
قديم 2005-11-07, 20:03   رقم المشاركة : ( 2 )
معروف الرصافي

القلم الماسي


الصورة الرمزية معروف الرصافي





علم الدولة Saudi Arabia



معروف الرصافي غير متصل

الف شكر لك على هذه المعلومات النيرة
سبحان الله وبحمده
  رد مع اقتباس
قديم 2005-11-12, 10:31   رقم المشاركة : ( 3 )
فائزة خمقاني‏
::مشرفة::
منتدى شؤون المرأة
القسم الأدبي

الصورة الرمزية فائزة خمقاني‏





علم الدولة Algeria



فائزة خمقاني‏ غير متصل

شكرا جزيلا للإفادة
تحياتي
  رد مع اقتباس
قديم 2005-11-16, 12:22   رقم المشاركة : ( 4 )
صفاء

القلم الماسي


الصورة الرمزية صفاء





علم الدولة Morocco



صفاء غير متصل

اشكركم على مروركم الطيب
  رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
جميع دروس الرابعة متوسط في جميع المواد الجوهرة النادرة منتدى السنة الرابعة متوسط 7 2011-02-06 19:41
فضل العشر الأوائل من ذي الحجة الراجية مغفرة الله المنتدى الإسلامى العام 2 2009-11-15 21:08
دروس عشر ذي الحجة abou khaled المنتدى الإسلامى العام 1 2009-11-09 17:08
فضل وثواب صيام ذي الحجة حبيب أمتي المنتدى الإسلامى العام 1 2008-12-06 18:18

RSS 2.0 - XML - HTML - MAP
الساعة الآن 03:45.

 

جميع الحقوق محفوظة © منتديات الشامل 2005-2018
جميع ما ينشر في المنتدى لا يعبر بالضرورة عن رأي المنتدى أو إدارته و إنما يعبر عن وجهة نظر كاتبه
Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd