منتديات الشامل      


العودة   منتديات الشامل - > القســـم الريــــاضي > منتدى الرياضات المختلفة
التسجيل   البحث

أعضاء وزوار منتدى الشـامل السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,, نرحب بكم في هذا القسم الجديد في منتدانا والخاص بمتابعة وتغطية كل مايدور في :

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 2008-08-02, 09:34   رقم المشاركة : ( 1 )
yacine47

:: كبار المشرفين::
المنتدى الريـــاضي


الصورة الرمزية yacine47





علم الدولة Algeria



yacine47 غير متصل

&& أهــــلا وسـهـــلا بـكــم فــي صفحــةأولــمــبــيـــاد بــكــيـــن 2008

&& أهــــلا وسـهـــلا بـكــم فــي Img212053952.jpg

أعضاء وزوار منتدى الشـامل

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ,,,


نرحب بكم في هذا القسم الجديد في منتدانا والخاص بمتابعة وتغطية كل مايدور في :


دورة الألعاب الأولمبية (أولمبياد بكين 2008)

والذي رأيت أن أفتتحه لما لهذه الدورة بالتأكيد من جماهيرية كبيرة وللتسهيل عليكم لمتابعة الحدث الكبير بكل ألعابه في مكان واحد وتحت سقف واحد , " الشـامل الرياضي "



كل الأمنيات بأن نقضي هنا طوال أيام الدورة أوقاتا جميلة وأن نعيش الدورة بمتعة تضاهي متعة جميع ألعابها في رحاب الشـامل ,

فـأهلا وسهلا بكم من جديد

سجل اعجابك بصفحتنا على الفيسبوك 

  رد مع اقتباس
قديم 2008-08-02, 09:39   رقم المشاركة : ( 2 )
yacine47

:: كبار المشرفين::
المنتدى الريـــاضي


الصورة الرمزية yacine47





علم الدولة Algeria



yacine47 غير متصل

"8 10"]شعار أولمبياد بكين



  شعار دورة الالعاب الاولمبية التاسعة والعشرين ببكين هو "الختم الصينى ، بكين الراقصة " .

  وهو يعبر عن القسم الذي أقسمته الدولة البالغ تعداد سكانها 1.3 مليار نسمة نحو الالعاب الاوليمية و يدل كشاهد عيان على تطلعات الامة ذات الحضارة العريقة والملامح العصرية الحديثة الى الروح الاوليمبية ويظهر مطلب المدينة التى تواجه المستقبل لتحقيق المثل العليا الاوليمبية

  تفسيرات للشعار
  وراء كل شعار اوليمبى حكاية وكذلك توجد حكاية وراء شعار اوليمبياد بكين وهى فياضة بحفاوة بكين الصينية ورجائها وتسجل فى هذا الشعار تعهدات بكين الصينية نحو العالم. ها هو "بكين الراقصة" وهو شعار اوليمبياد بكين .


  المعلم

  يعتبر "بكين الراقصة" معلما اوليمبيا ويسجل صفحة جميلة ورائعة فى الملحمة التاريخية الاوليمبية المكتوب عليها بروح الامة الصينية و مضامين حضارتها العريقة واخلاق ابنائها واحفادها : فالشعار بسيط الشكل وعميق المعنى وهو يعرض تطورات مدينة بكين وتنمياتها .و الشعار رومنطيقي مع ثبوته وهو يجسد افكار الامة الصينية ومشاعرها. وبواسطته ودوره سيتفق الناس على ان يجتمعوا فى بكين ويحتشدوا فى الصين فى مسيرة الزحف نحو اوليمبياد بكين 2008 حيث يتبادلون التعارف مع الاشخاص هنا :

  التعهد

  "بكين الراقصة " عبارة عن ختم صينى يعبر عن القسم الذي اقسمته الدولة البالغ تعداد سكانها 1.3 مليار نسمة والمأهولة ب 56 قومية نحو الالعاب الاوليمبية ويدل كشاهد عيان على تطلعات الامة ذات الحضارة العريقة والملامح العصرية الى الروح الاوليمبية ويظهر مطلب المدينة التى تواجه المستقبل فى العمل على تحقيق المثل العليا الاوليمبية. لذا فانه هو رمز الى الايمان والصدق وعرض للثقة بالنفس ووعد صارم ومقدس تعهدت به بكين امام العالم والبشرية كلها وهى المدينة التى تستضيف دورة الالعاب الاوليمبية التاسعة والعشرين .

  وباستخدام هذا الشعار، ستظهر بكين الصينية التى تدخل الى عام 2008 صورة جميلة وعظيمة تجسد "السلم والصداقة والتقدم " امام العالم وتعزف مقطوعة موسيقية فياضة بحماسة "اسرع واعلى واقوى" الى البشرية كلها.

  الصورة
  "بكين الراقصة" يعتبر ملامج وجه المدينة وهو بمثابة صورة تجسد الفكرة الشرقية والروح القومية الناتجة عن طيات الحروف الصينية الخاصة بقومية هان الصينية وشعور ينشر الميزات الشعبية للحضارة الصينية واخلاقها الممتازة والحميدة والمنشودة. وبخطوط بسيطة تلخص مختلف التعبيرات التى يعبر بها الصينيون عن مشاعرهم تجاه الاوليمبياد جاء هذا الشعار وبه ولدت " بكين الجديدة "

  الجمال
  " بكين الراقصة " لونه لون يتطلع اليه الصينيون . وباللون الاحمر الشديد وبالحماسة المثيرة ياتى هذا الشعار حبذا وتمجيدا للسعيد والمبارك . فاللون الاحمر هو لون الشمس ولون الشعلة المقدسة وهو عبارة عن الحياة وبداية الجديد و رمز الى مشاعر الفرح والابتهاج والقوة الحيوية ودليل على مباركة الصين وحفاوتها وضيافتها للعالم الابطال

  " بكين الراقصة " يدعو وينادى ابطال بحيث تأتى اوليمبياد بكين كخشبة مسرح تعد ابطالا وتخلق معجزات وتصنع شرفا ومجدا. وعلى خشبة المسرح هذه يلعب كل من المشاركين دورا لا يمكن تجاهله . وقد طرح تشكيل هذا الشعار المتسم بالقوة والحركة كقصيدة عن الحياة التى يدونها جميع المشاركين بحماستهم ومشاعرهم وانفعالاتهم وكقسيمة يصدرها جميع المشاركين ليساهموا بقوتهم وحكمتهم فى خدمة الالعاب الاوليمبية .

  الروح
  " بكين الراقصة " يعتبر امتدادا للطوطم لدى الامة الصينية. فشكل " الشخص " الراكض يمثل جمال الحياة ومجدها وبخطوطه المنحنية الجميلة مثل جسم التنين المنحنى يصف هذا الشعار الحضارة فى حالتيها الماضية والمستقبلية، وهو كنهر يسجل الايام الطويلة الامد وامجاد الامة الصينية وانما هو كشريان دموى تتدفق فيه القوة الحيوية النشيطة ومن خلال حركات الرقص يتبين ان بكين المفعمة بالحيوية والنشاط تنتظر ان يحلمهرجان حافل فى عام 2008 بينما تنتظر اوليمبياد بكين ان يشارك فيها كل البشرية جمعاء.

  الدعوة

  " بكين الراقصة " يأتى كدعوة حماسية . وبشكل" الشخص " الذى يرفع ذراعيه يعكس الشعار ان بكين ترحب بكل الاشخاص فى مختلف المناطق بالعالم ان يشاركوا فى الاوليمبياد باعتبارها المهرجان الحافل المتسم ب " السلم والصداقة والتقدم " للبشرية. وبكل الامانة والاخلاص ترحب بكين بحضورالجميع الى بكين لان بعرفوا عاداتها التاريخية ويلمسوانبضات العصر الحديث فى الصين ويشاركوا فى كل فرح وسرور يواجه المدينة ويلمسوا القوة الحيوية المنبثقة من الصين حتى يشاركوا سويا فى نسج حلم سلمى وجميل فى عام 2008 .

  


[GLINT]إنتظــرو المزيـد............[/GLINT]

  رد مع اقتباس
قديم 2008-08-02, 09:46   رقم المشاركة : ( 3 )
yacine47

:: كبار المشرفين::
المنتدى الريـــاضي


الصورة الرمزية yacine47





علم الدولة Algeria



yacine47 غير متصل

"8 10"]تمائم الدورة الاوليمبية التاسعة والعشرين ببكين


فووا
  
[SIZE="5"]تمائم اوليمبياد بكين 2008 هى دمى (فو وا)الخمس، وتعنى كلمة "فووا" بالصينية، دمية السعادة او جالبة الحظ.

  وقد صممت اشكالها والوانها بوحى ينبع من الحلقات الاوليمبية الخمس، ومن الجبال والاراضى الشاسعة والانهار والبحيرات والبحار الواسعة بالصين، وكذلك من صور الحيوانات المحبوبة لدى الشعب الصينى.

  وستنقل دمى "فووا" دعوات الصداقة والسلم وروح العمل على التقدم وكذلك الرغبة الجميلة فى التعايش المتناغم بين الانسان والطبيعة، الى جميع البشر وخاصة الاطفال فى مختلف مناطق العالم.


  تمائم "فو وا" الخمس هى خمسة دمى بأشكال طفولية محبوبة تمثل اصدقاء شركاء حميمين ومحبوبين، واشكالهم وهيئاتهم مأخوذة من اشكال السمك والبندا العملاق والظبى التبتى والسنونو و صورة الشعلة المقدسة. ولكل منهم اسم موسيقى رنان، واسماؤهم هى: "بى بى" و"جينع جينغ" و"هوان هوان" و"ينغ ينغ" و"نى نى". واذا اجتمعت اسماؤهم بعبارة واحدة فإنها تشكل عبارة يمكن ترجمتها بدعوة موجهة من بكين الى العالم وهى "بكين ترحب بكم".

  وتمثل دمى "فو وا" الحلم الواحدلشعوب العالم، وكذلك تطلعات الشعب الصينى وامنياته. وتكمن فى هيئاتهم الاصلية وزينات رؤوسهم، روابط مع البحار والغابات والشعلة المقدسة وكذلك مع الارض والسماء. وقد تم تصميم اشكالهم باسلوب التعبير الفنى التقليدى الصينى مما اظهر روعة الثقافة الصينية المشرقة.

  ومن المؤكد ان تمائم "فو وا" ستنقل تمنيات الشعب الصينى الى كل ركن من اركان العالم.

  ومنذ زمن طويل ظلت الصين تستخدم الرموز للتعبير عن التمنيات، كعادة تقليدية. وفى هذه المرة ستسافر تمائم اولمبياد بكين، حيث تمثل كل دمية من الدمى الخمس امنية واحدة والامنيات الخمس هى الازدهار والفرح والحماسة والصحة الجيدة والحظ السعيد، وستحمل معها حفاوة بكين وضيافتها، الى كل ركن من اركان العالم حيث يدعون شعوب مختلف البلدان فى العالم الى ان يحتشدوا فى بكين و يحتفلوا بالمهرجان الاوليمبى الحافل.[/SIZE]

  رد مع اقتباس
قديم 2008-08-02, 09:51   رقم المشاركة : ( 4 )
yacine47

:: كبار المشرفين::
المنتدى الريـــاضي


الصورة الرمزية yacine47





علم الدولة Algeria



yacine47 غير متصل

"8 10"]ميداليات اولمبياد بكين 2008



 ميدالية اولمبياد بكين 2008





 ميدالية اولمبياد بكين 2008 
 ميدالية اولمبياد بكين 2008 ، مستديرة الشكل وقطر دائرتها 70 ميلمترا وسمكها 6  ميلمترات ، وعلى وجهها الامامي الصورة الموحدة التى حددتها اللجنة الاوليمبية الدولية ، صورة ألهة النصر اليونانية الواقفة ذات الجناحين و مدرج يونانى قديم . ووجهها الخلفى مرصع بقطعة من اليشم على هيئة قطعة اليشم المستديرة الصينية القديمة ذات صورة زخارف التنين وفى وسطه صورة معدنية منقوشة بشعار اولمبياد بكين . ويبدو شكل الميدالية جميلا وأنيقا وكريما و رفيع الذوق ومتميزا بخصائص صينية . فهى تمجد المنتصرين والفائزين وتجسد ايضا نظرية قيم الامة الصينية التى تُشبه الاخلاق الحميدة باليشم والحجر الكريم ، منذ قديم الزمان . ولذا فان الميداليات تعتبر تجسيدا اخر للجمع بين حضارة الامة الصينية والروح الاولمبية فى اولمبياد بكين .


  

  رد مع اقتباس
قديم 2008-08-02, 09:55   رقم المشاركة : ( 5 )
yacine47

:: كبار المشرفين::
المنتدى الريـــاضي


الصورة الرمزية yacine47





علم الدولة Algeria



yacine47 غير متصل

["8 10"]COLOR="Red"]شعلة أولمبياد بكين[/COLOR]


  إن الشعلة الأولمبية عبارة عن شعلة قابلة للحمل باليد والتي وافقت اللجنة الأولمبية الدولية على استخدامها لحمل اللهيب الأولمبي.

  بداية من الدورة الأولمبية الحادية عشرة المقامة في عام 1936، ظهرت شعلة أولمبية تجسد خصائص الدولة المستضيفة الثقافية عند كل دورة أولمبية وأصبحت هذه الشعلات الأولمبية ثروة مهمة في تاريخ الحركة الأولمبية.

  أما شعلة أولمبياد بكين فتتفق مع معايير التكنولوجيا المتقدمة، وطولها 72 سم ووزنها 985 غرام ومدة استمرار الاحتراق 15 دقيقة، يبلغ طول اللهيب في الهواء الساكن 25-30 سم، كما يمكن تصويرها تحت الضوء الشديد وأشعة الشمس.

  أما صناعتها، فاستخدمت الصين تكنولوجيا التشكيل المباشر والتكنولوجيا المتقدمة لنزع التآكل والتلوين.


  تتفق الشعلة مع معايير حماية البيئة، فإن وقودها البروبان وموادها مصادقة للبيئة وقابلة لإعادة التصنيع.

  

  رد مع اقتباس
قديم 2008-08-02, 10:03   رقم المشاركة : ( 6 )
yacine47

:: كبار المشرفين::
المنتدى الريـــاضي


الصورة الرمزية yacine47





علم الدولة Algeria



yacine47 غير متصل

مراسم افتتاح القرية الأولمبية واستقبال الوفد الصيني
 افتتحت صباح يوم 27 من يوليو الجاري، القرية الأولمبية لأولمبياد بكين، حيث ستستقبل 16 ألف رياضي وملحق من أكثر من 200 دولة أو منطقة. ووفقا للوائح اللجنة الأولمبية الدولية، يتميز جميع الرياضيين وملحقي الوفود بالإقامة المجانية في القرية الأولمبية، كما ستدفع اللجنة الأولمبية الدولية لهم نفقاتهم للسفر.


  وفيما يلي بعض الصور عن مراسم افتتاح القرية الأولمبية وحفل استقبال الوفد الصيني الأولمبي.







  رد مع اقتباس
قديم 2008-08-02, 10:04   رقم المشاركة : ( 7 )
yacine47

:: كبار المشرفين::
المنتدى الريـــاضي


الصورة الرمزية yacine47





علم الدولة Algeria



yacine47 غير متصل

تقع القرية الأولمبية لأولمبياد بكين في غربي شمالي الحديقة الأولمبية ببكين، شمال الملاعب والاستادات وجنوب الحديقة الغابية. تنقسم القرية إلى منطقة السكن والمنطقة الدولية ومنطقة الإدارة وتبلغ مساحتها 66 هكتار. ستستقبل القرية أكثر من 17200 رياضي ومسؤول (7000 رياضي ومسؤول أثناء أولمبياد المعاقين) وتقدم لهم خدمات الإقامة والأكل والتدريب والتسلية والخ.  


والصورة بوابة منطقة السكن تتلألئ في الليل.

  رد مع اقتباس
قديم 2008-08-02, 13:12   رقم المشاركة : ( 8 )
yacine47

:: كبار المشرفين::
المنتدى الريـــاضي


الصورة الرمزية yacine47





علم الدولة Algeria



yacine47 غير متصل

الخريطة الأولمبية



مركز السباحة الوطني الملعب الوطني صالة بكين للرماية ا
لاستاد الوطني المسقوف مضمار لاو شان للدراجات
استاد بكين لكرة السلة الاولمبي استاد جامعة الزراعة الصينية
حديقة شونيى المائية الاوليمبية استاد جامعة العلوم والتكنولوجيا ببكين
استاد جامعة بكين مركز كرة التنس للحديقة الاوليمبية
استاد جامعة الصناعة ببكين استاد المركز الرياضى الاوليمبى الوطنى
ملعب المركز الرياضى الاوليمبى الوطنى استاد بكين للعمال
مجمع بكين الرياضى للعمال ملعب فنغتاى للكرة الناعمة
استاد العاصمة مضمار لاوشان لسباق الدراجات الجبلية
مسبح ينغدونغ استاد جامعة العلوم والهندسة ببكين
مضمار الرماية على الاطباق صالة المبارزة
استاد جامعة الملاحة الجوية والفضائية ببكين مضمار الرماية بالسهام للحديقة الاوليمبية

ملعب كرة الهوكى للحديقة الاوليمبية ساحة الكرة الطائرة الساحلية لحديقة تشاويانغ
ملعب ووكهسونغ لكرة البايسبول مضمار سباق ثلاثى الرجل الحديدى
مضمار لاوشان للدراجات الصغيرة العجلات ميدان سباق الطريق للدراجات عبر احياءالمدينة

  رد مع اقتباس
قديم 2008-08-02, 19:08   رقم المشاركة : ( 9 )
الراجية مغفرة الله

:: مشرفة ::
منتدى القضية الفلسطينية
منتدى شهر رمضان الكريم


الصورة الرمزية الراجية مغفرة الله





علم الدولة Palestine



الراجية مغفرة الله غير متصل

ما شاء الله عليك أخي ياسين أنت نشيط ورائع حقا
بانتظار8-8... السلام عليكم.

  رد مع اقتباس
قديم 2008-08-02, 20:18   رقم المشاركة : ( 10 )
ilias

من كبار الكتــّـــاب


الصورة الرمزية ilias





علم الدولة Algeria



ilias غير متصل

إذا كانت دورة الألعاب الأولمبية "بكين 2008" التي سوف تنطلق في الثامن من أغسطس المقبل من أكثر الدورات الأولمبية تأثرًا بالسياسية وتأثيرًا فيها، فإن الأمر لم يكن حكرًا على بكين 2008، فالأولمبياد غرق في السياسة وأثر فيها بشكل كبير على مدار الدورات الأولمبية منذ ما قبل التاريخ وحتى وقتنا هذا، حيث انتهجت بعض الدول أسلوب المقاطعة والتهديد بالانسحاب، وطغى تأثير حركات التحرر السياسي، ومقاومة العنصرية، والحروب العالمية، والتأثر بأجواء الحرب الباردة ونشبت أزمات سياسية ودبلوماسية بين بعض الدول بسبب تصرفات بعض الرياضيين خلال الأولمبياد.




من مراسم الافتتاح لاولمبياد استوكهولم عام 1912

أي أن تأثيرًا متبادلاً بين السياسة والرياضة كان يحدث على مدار دورات الألعاب الأولمبية التي تشكل الحدث الرياضي "السياسي" الأبرز والأكبر في العالم، وقد لا يكون من المبالغة إذا قلنا إن دراسة تاريخ الألعاب الأولمبية قد يجعلنا نخرج بنتائج مذهلة عن التاريخ السياسي للعالم، والعلاقات السياسية وحركات التحرر السياسي وتحالفات القوى السياسية في العالم على مدار التاريخ، فقد كانت الأولمبياد منذ عام 1896 وحتى بكين 2008 مسرحًا لقراءة التاريخ السياسي والإجتماعي للبشرية وليس التاريخ الرياضي فحسب، واللافت أن هذا التزاوج بين السياسة والأولمبياد هو زواج غير شرعي بحكم المواثيق الأولمبية، ولكنها السياسة التي تتمرد على كل المواثيق وتتلاعب بكافة الأعراف.

ملك اليونان طلب احتكار بلاده لتنظيم الأولمبياد للأبد

تمكنت اليونان من احياء مجدها القديم في تنظيم الألعاب الأولمبية، وذلك حينما تصدت لتنظيم أول دورة أولمبية حديثة في عام 1896، وكان النجاح لافتًا رغم بعض المقاطعات من بعض الدول الكبرى التي لم تكن قد اعترفت بالحركة الأولمبية في هذا الوقت، حيث كانت تساورها بعض الشكوك في هوية وأهداف تلك الحركة الأولمبية، ولكن الحدث السياسي الأبرز في أولمبياد اليونان عام 1896 كان الطلب الرسمي لملك اليونان "جورج الأول" باحتكار بلاده تنظيم الأولمبياد بشكل دائم، على اعتبار انه تقليد يوناني راسخ، ولكن الأب الروحي ومؤسس الدورات الأولمبية الحديثة "دي كوبرتن" رفض المطالب الملكية، وأكد على مبدأ "المداورة" أي تنظيم الدورة بين كافة دول العالم، وخاصة الدول القادرة على التصدي لمثل هذا الحدث الكبير وذلك من أجل ترسيخ مبدأ مشاركة الجميع في هذا الحدث الكبير.

الأميركيون رفضوا تنكيس العلم لملك بريطانيا عام 1908!




من منافسات أولمبياد 1936

في عام 1908 نظمت لندن دورة الألعاب الأولمبية، وأثناء مرور طابور العرض للدول المشاركة، حدثت مفاجأة لم تكن في الحسبان، حيث رفض حامل العلم الأميركي تنكيسه أمام الملك الانجليزي"إدوارد السابع"، حيث يعد تنكيس العالم في مثل هذه المواقف تعبيرًا عن احترام الملك، ولا أحد يعلم على وجه الدقة لماذا لم يتم تنكيس العلم الأميركي في مثل هذا الموقف؟ وهل هو موقف شخصي قام به الشخص الذي كان يحمل العلم؟ أم هو موقف أميركي رسمي؟ واللافت أن هذا الحدث تسبب في أزمة دبلوماسية بين البلدين، وجاء رد الفعل الأميركي غاضبًا على المستوى الشعبي، حينما قامت جموع من الأمريكان باحضار أسد وهو رمز الإنجليز، ولفوا جسد هذا الأسد بالعلم البريطاني وجابوا شوراع نيويورك بهذا الأسد، الأمر الذي تسبب في توتر العلاقات في هذا الوقت بين البلدين، رغم ما هو معروف عنهما من تحالف تاريخي، وعلاقات أجيال من المهاجرين تدفقت من بريطانيا إلى الولايات المتحدة.

استوكهولم 1912 ... التحرر السياسي من نافذة الأولمبياد


من منافسات اولمبياد 1912

في استوكهولم وخلال دورة الألعاب الأولمبية التي نظمتها السويد عام 1912 استغلت العديد من الدول التي تقع تحت سيطرة قوى الاحتلال الكبرى، استغلت تلك الدول مناسبة الأولمبياد لتوجه رسالة كان له صدى واسع، مطالبة بالاستقلال، فقد حدث ذلك من جانب "المجر" التي طالبت بالانفصال عن الامبراطورية النمساوية صاحبة النفوذ السياسي والعسكري الكبير في القارة الأوروبية في هذا الوقت، كما طالبت فنلندا بالتحرر من القبضة الروسية، ولا شك أن هناك الكثير من الأصداء لتوجيه مثل تلك الرسائل السياسية في حدث كبير تشرك به الكثير من دول العالم، حيث كانت الدورات الأولمبية بمثابة التجمع العالمي الذي يكسر حواجز العزلة التي كانت على أشدها في هذه الحقبة التاريخية، خاصة لو علمنا أن العالم كان يفتقد التواصل من خلال المحطات الإذاعية أو المحطات التلفزيونية كما هو الحال في الوقت الراهن، ولذلك فقد استغلت الدول الصغيرة، والقوى السياسية التي لا صوت لها، استغلت الأولمبياد لتمرير رسائلها السياسية للعالم، في زمن لم تكن هناك من قنوات تواصل أو قنوات تعبير متاحة لمثل هذه القوى .

هتلر والفكر النازي في اولمبياد 1936

في العشرينات من القرن الماضي وحتى منتصف الثلاثينات، حدثت انقسامات حادة ومقاطعات كبيرة لدورات الألعاب الأولمبية من جانب الكثير من الدول ومن جانب الكثير من القوى السياسية، حيث كان تأثير السياسة طاغيًا على الدورات الأولمبية في هذا الوقت، وفي عام 1936 تصدت ألمانيا لتنظيم الأولمبياد، وكانت تلك الدورة من الدورات المشهودة في تاريخ الألعاب الأولمبية، فقد تمكنت ألمانيا من تقديم تنظيم جيد، وشهدت المنافسات الرياضية سخونة كبيرة، وحضور جماهيري مبهر وقد تجلى ذلك في بيع 4 ملايين تذكرة لحضور فعاليات الدورة، ولكن يظل المشهد السياسي طاغيًا على أولمبياد 1936، وكانت هناك دعوات دولية لمقاطعة الدورة على إثر تولى النازيين للحكم، فقد استغل الزعيم الألماني "أودلف هتلر" توجه أنظار العالم لبلاده في هذه التظاهرة الرياضية الكبرى لكي ينشر الفكر النازي ويشدد على فكرة سمو الجنس الألماني "الآري" وكم كان قاسيًا ومؤلمًا ذلك المشهد الذي يتناقض كليًا مع فكرة الروح الرياضية واجتماع البشر من كل مكان وانصهارهم في تنافس رياضي شريف، حيث رفض "هتلر" مصافحة العداء الأميركي الزنجي"جيسي أوينز" وذلك لأنه تفوق على الألماني "لوتس لونغ"، حيث فاز العداء الأميركي الشهير بأربع ذهبيات في 100 متر و 200 متر و 4 في 100 تتابع والقفز الطويل، وحينما تفوق "أوينز" على "لونغ" في مسابقة القفز الطويل محققًا (8.06 أمتار) مقابل (7.89 أمتار) للمتسابق الألماني، انتفض هتلر وغادر الملعب ورفض مصافحة العداء الأميركي.


أولمبياد لندن 1948... الحرب العالمية الثانية تقول كلمتها




بوستر اولمبياد 1936

من الثابت تاريخيًا أن الحرب العالمية الثانية كانت الحدث الأبرز في التاريخ الحديث للبشرية وتحديدًا في القرن المنصرم، فقد نتج عنها تشكيل خريطة سياسية عالمية جديدة، وظهرت تحالفات وقوى سياسية جديدة تقود العالم منذ هذا الوقت وحتى وقتنا هذا، كما كان تأثير الحرب العالمية الثانية واضحًا على دورات الألعاب الأولمبية بشكل عام والدورة التي أقيمت في لندن عام 1948 على وجه التحديد، حيث أقيمت في ملعب ويمبلي الشهير ، وذلك بعد توقف دام 12 عامًا بسبب الحرب العالمية الثانية، وكان هذا الأولمبياد الأول منذ الألعاب الأولمبية الصيفية عام 1936 التي أقيمت في برلين. فقد سبق أن تم تحديد مكان الأولمبياد عام 1940 في طوكيو (اليابان)، ومن ثم تم تغييره إلى هلسنكي (فنلندا) بعدما بدأت الحرب العالمية الثانية. كما كان من المفترض قيام الألعاب الأولمبية في عام 1944 في لندن، ولكن اللجنة الاولمبية الدولية قررت بعد توقف الحرب إعادة تنظيم الاولمبياد, وفي لوزان في عام 1946 قررت اللجنة الأولمبية الدولية منح لندن شرف تنظيم الدورة عام 1948, ووقع الاختيار على العاصمة البريطانية بموافقة الجميع ودون اللجوء إلى تصويت رغم تقدم مدن أخرى لاستضافتها، ومن بين تلك المدن 3 مدن أميركية فضلاً عن لوزان السويسرية، وقد واجهت حكومة لندن انتقادات واسعة من جانب الشعب البريطاني على الأقل، حيث كانت الحرب الطاحنة التي استمرت 5 سنوات قد وضعت أوزارها، وتنظيم حدث كبير بحجم الأولمبياد يتطلب الكثير من النفقات والاستعدادات التنظيمية، ورغم ذلك فقد نجحت "لندن" في تنظيم أولمبياد "سياسي" تاريخي، حيث شاركت 59 دولة في هذه الدورة، وهو رقم قياسي أعطى مؤشرًا وبارقة أمل لوجود تقارب عالمي، رغم أن الحرب العالمية الثانية مزقت العالم إلى كتل وكيانات متناحرة، وبالطبع كانت هناك مقاطعات أو (حرمان) لبعض الدول من المشاركة بسبب أدوارها في الحرب العالمية الثانية، ومن أهم هذه الدول روسيا واليابان وألمانيا وبعض الدول الصغيرة التي كانت تدور في فلك هذه القوى الكبرى.

  رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فــي ظـــلال رمـضـــان مسك الشهادة منتدى شهر رمضان المبارك 64 2010-09-07 09:07
أفــضل ثــلاث ســاعــات فــي رمــضـــان ( إغــتــنــمــوهـا) الجوهرة النادرة المنتدى الإسلامى العام 3 2010-08-03 23:21
مــا هــي مشــاريعــــك فــي رمضـــان ؟؟؟؟؟ abou khaled منتدى شهر رمضان المبارك 2 2009-08-18 22:28
عـاشـــــقـة فــي مـــعــبدي حسام غانم فضاء الشعر الفصيح بأنواعه 12 2009-08-09 11:12

RSS 2.0 - XML - HTML - MAP
الساعة الآن 16:31.

 

جميع الحقوق محفوظة © منتديات الشامل 2005-2019
جميع ما ينشر في المنتدى لا يعبر بالضرورة عن رأي المنتدى أو إدارته و إنما يعبر عن وجهة نظر كاتبه
Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd