ESHAMEL FORUM      


العودة   ESHAMEL FORUM - > القسم العـــــــام > المنتدى الإسلامى العام
التسجيل   البحث

المنتدى الإسلامى العام كل المواضيع الاسلامية ، العقيدة، العبادات، المعاملات....

حيِّز الطغيان في النفس البشرية!! تستطيع أن تتحمل رئيسك في العمل إذا تحدث معك بخشونة أو شيء من التعنيف، حيث ستقبل منه ذلك بنوع من الصبر

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 2012-10-16, 20:15   رقم المشاركة : ( 1 )
مصعب

:: مشرف ::
القسم الاســـلامي


الصورة الرمزية مصعب





علم الدولة Algeria



مصعب غير متصل

حيِّز الطغيان في النفس البشرية!!

حيِّز الطغيان في النفس البشرية!!






تستطيع أن تتحمل رئيسك في العمل إذا تحدث معك بخشونة أو شيء من التعنيف، حيث ستقبل منه ذلك بنوع من الصبر وسعة الصدر؛ خوفاً من عواقب الرد عليه بالمثل!! لكنك لن تقبله أبداً من فقير لست بحاجة إليه مطلقاً، وتنظر إليه نظرة دونية، حتى لو كان هذا الانفعال منه؛ بسبب ما يعتقده من دفاع عن حقٍ له!! إذ سوف ترد عليه الصاع صاعين، وسوف تصب عليه جام غضبك؛ لأنك لا تخشى في قرارة نفسك من عواقب قيامل بذلك؛ نظراً لضعفه!! وهذه هي مساحة الطغيان في نفسك!!



تستطيع أن تتحمل زوجتك إذا ما كنت مقصراً في أداء واجباتك المنزلية؛ بسبب عجزك المالي!! لكنك لن تقبل منها أبداً أدنى ذرة اعتراض أو امتعاض إذا جرى المال في يديك، وسوف تفكر على الفور في استبدالها بغيرها!! وذلك بالطبع بعدما تجعل منها في قرارة نفسك نموذجاً لأسوأ زوجة على وجه الأرض؛ كتبرير لهذا الاستبدال ونكران العشرة!! وهذه هي مساحة الطغيان في نفسك!!



تستطيع أن تبتسم في وجه من ترجو منه منفعةً مادية أو مالية؛ حتى لو لم تكن تطيقه!! لكنك لن تستطيع أن تفعل ذلك أبداً، لو جاءك نفس الشخص في حاجة وأنت الذي تملكها!! وهذه هي مساحة الطغيان في نفسك!!



تستطيع أن تؤجل دين استندته من ضعيف، حتى لو كنت تملك القدرة على السداد؛ نظراً لأنك لا تتوقع منه القيام بأي ردة فعل؛ بسبب عجزه!! لكنك لا تستطيع أن تفعل ذلك أبداً، مع صاحب دين ذو سطوة، ولديه القدرة على استرداد دينه بيده؛ وذلك لأنك سوف تؤثر السلامة؛ وتسدد له الدين على الفور!! وهذه هي مساحة الطغيان في نفسك!!



تستطيع أن تتهاون في الصغائر، وتوسع على نفسك بالعديد من الترخص حال السعة والرخاء، وقد يصل بك الأمر إلى الوقوع في محرمات الخلوات؛ بسبب هذا الاسترخاء وتلك السعة!! لكنك لا تستطيع أبداً أن تفعل ذلك، لو أحاطت بك الشدائد من كل جانب، والتصق قلبك بالله؛ طلباً لتفريج تلك الكرب عنك!! وهذه هي مساحة الطغيان في نفسك!!



فابحث عن مساحات الطغيان في نفسك وعالجها قبل فوات الأوان، قال تعالى : (كلا إن الإنسان ليطغى أن رآه استغنى)!! فهل رأيتم ميزاناً أدق في وصف حيِّز الطغيان في النفس البشرية من هذا الميزان؟! إنه ميزان يربط دوماً بين مقدار استغناء العبد وظهور الطغيان على نفسه!!


فسبحانك ربي ما أحكمك وما أعلمك!!

قم بزيارة صفحتنا على الفيسبوك
  رد مع اقتباس
قديم 2012-10-17, 20:23   رقم المشاركة : ( 2 )
مصعب

:: مشرف ::
القسم الاســـلامي


الصورة الرمزية مصعب





علم الدولة Algeria



مصعب غير متصل

متى يبكي القلب ؟؟؟؟

يبكي القلب


عندما نمشي بين البشر.. ونخطي تلك الخطوات المتثاقلة.. نجر تلك الخطوات بصمت .. بألم.. تظل العيون
حائرة .. نتصنع الأشياء الزائفة و تتذكر شريط الذكريات.. وتفتح ملفات الماضي الحزين حينها يبكي القلب


يبكي القلب
عندما يكون على سفينة الحياة على ذلك البحر فيغرق ولا يشعر بنفسه إلا وقد فقد الوعي ومن ثم .
صحي ليجد نفسه على ضفافها وحيدا


يبكي القلب
عندما تموت مشاعر من .. تحب تبحث عنه بعينك فتجده بعيدا عنك .. قد لغيت من عالمة ومن حياته ومن
تفكيره.. وأصبحت بالنسبة له ذكرى .. تحاول ان تجمع أفكارك وتصدق.. قد تكابر في داخلك.. وتتصنع انك
بعته مثل ما باع حبك الغالي.. ولكن الحقيقة غير ذلك.. حبه باقي ولم ينتهي.. تتصنع تتجاهله ولكنك
تبحث عنه أينما كنت متواجد


يبكي القلب
عندما تسمع مآسى العالم تسمع ذاك قد رمى بوالده.. ضربه.. ذاك قتل... تلك اختطفت.. حينها يبكي القلب


يبكي القلب
عندما يغيبون عنك وفجأة يتذكرونك لحاجة في نفوسهم .. وحينما تلبيها بقلب صادق لهم. تفتح عينك
لتجد نفسك قد لغيت من قائمة حياتهم بعدما حققوا مرادهم..


يبكي القلب
عندما لا يتحمل البعد فيؤثر الصمت.. خوفا من ردود عكسية قد تصدمه


يبكي القلب
عندما لا تستطيع ان تساعد مريض ولا تغيث مسكين ولا يقدم خدمات عاجز هو عنها..


يبكي القلب
عندما يظلم من أغلى واقرب الناس على قلبه لأنه يتوقع جميع الناس لا تظلمه إلا من سكن فؤاده وتملك
عرش قلبه وسيطر على كامل أحاسيسه


يبكي القلب
عندما يرى عيون الشفقة موجهة نحوه. لحدث ما في حياته.. معاقا كان أو به عاهة فيجد نظرات الشفقة
موجهة إليه


يبكي القلب
عندما يستهان بمشاعرك.. فتجد نفسك أضحوكة وعلى لسان الكل لا تحترم ولا يعمل لك أي حساب
في حياتك.. وحينما تتحدث تجد السخرية من حديثك.. والتعليقات الساخرة.. والغمزات المتبادلة وكأنك
مجرد من المشاعر


يبكي القلب
عندما تسدي نصيحة من باب الخوف فتجد قلبك يذهب لمن يحب خوفا عليه ... فيظن فيك غير ذلك ويوجه
لك الاتهماااات الباطلة ولا يكتفي إلا بترك بصمات من الجروح فتصبح عدوا له حينها يبكي قلبك بشدة


يبكي القلب


عندما تصارع أمواج الحياة.. فتعيش في صراع داخلي في نفسك .. لتجد نفسك في دوامة الأمس واليوم
والغد وتحاول الخروج ولكن لا تستطيع..


يبكي القلب
عندما يعيش الحب ... العتاب ... الشوق
وفجأة تأتية صفعة قوية يصحو من خلالها على آثار فقدان كل شئ قد اعتاد عليه


يبكي القلب
عندما ترى من لا يمتلكون الاسلام.. فتتألم لحالهم عندما تراهم يعبدون الأوثان والفئران وغيرها من
الحيوانات.. فتتذكر انك في نعمة أنعم عليك الباري بها ألا وهي الإسلام..


اللهم لك الحمد أولا وأخرا

  رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
النفس, البشرية!!, الطغيان, حيِّز


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اصعب لغز في تاريخ البشرية *أهل الخير* منتدى استـــــــراحة الأعضـــــــاء 28 2014-04-17 11:15
فن رسم الخدع البصرية mirooo منتدى الصور المنوعة 14 2012-01-31 22:49
صور نادرة في تاريخ البشرية abbas mohamed منتدى الصـوتيات و الصور و المرئيات الإسلاميــة 13 2011-08-10 14:00
موقع سيد البشرية هني الزوبير أرشيف المواضيع المكررة أو المحذوفة 1 2010-02-26 17:09
التنمية البشرية السيدة جليلة منتدى الشؤون الإجتماعية 12 2007-11-21 14:53

الساعة الآن 06:39.

 

جميع الحقوق محفوظة © ESHAMEL FORUM 2005-2018
جميع ما ينشر في المنتدى لا يعبر بالضرورة عن رأي المنتدى أو إدارته و إنما يعبر عن وجهة نظر كاتبه
Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd