منتديات الشامل      


العودة   منتديات الشامل - > القسم الأدبي > فضاء القصة و المسرحية
التسجيل   البحث

فضاء القصة و المسرحية يضم هذا المنتدى كتابات الأعضاء في مجالي، المسرحية، والقصة بكل ضروبها.

على ذلك البساط السندسي الممتد صعدا ً نحو هامة السماء وقف الشيخ المحدودب الظهر.. كأن كل هموم أناخت عليه بكلكلها ,ينظر الى ولده منذر ذي العينين الصغيرتين والاسنان الكبيرة, والوجه

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 2007-05-23, 19:19   رقم المشاركة : ( 1 )
أملي القضماني

::من أعمدة المنتدى::


الصورة الرمزية أملي القضماني





علم الدولة Syria



أملي القضماني غير متصل

الليمونة

على ذلك البساط السندسي الممتد صعدا ً نحو هامة السماء وقف الشيخ المحدودب الظهر.. كأن كل هموم أناخت عليه بكلكلها ,ينظر الى ولده منذر ذي العينين الصغيرتين والاسنان الكبيرة, والوجه الأصفر الباهت! ..
راح الشيخ ستعطف فلذة كبده"يا ولدي اعقل..أعتذر من أبناء قريتك وأطلب منهم المغفرة قد يصفحون عنك.. أستحلفك بالله يا بني..لا تبهدل شيبتي بعد هذا العمر..أرجوك يا منذر, أرجع عما أنت فيه!لا تلوث نفسك في هذا المستنقع الآسن, أرجوك..أرجوك لا تفعل بنا هذا,أنت أبني البكر, وسند الأسرة,لا تدعني أغضب عليك واتبرأ منك, أنت تذبحني بعملك هذا!
بسط منذر ذراعيه على وسعهما, وقطب حاجبيه فاختفت عيناه حتى لم يبق ظاهراً الا أسنانه الكبيره, واجاب قائلا:
--رجاء لا تتدخل في شؤوني.. هذا طريقي الذي اخترته لنفسي, ولعلمك انَّ هذا ما يحسدني عليه أهل القرية, ويخشونني بسببه.. هذه مهنة متل أي مهنة أخرى..

كانت عينا الاب تفيضان بدموع القهر والذل, وينظر الى ولده باسترحام موجع..لكن منذر تابع: أنا لا اعطي لهؤلاء القرويين الأغبياء قيمة, ولا أحسب لهم حسابا, وأنت لماذا تخشاهم هكذا؟ سأل أبيه؟
فرد الشيخ بشفتين مرتجفتين-أتخون وطنك وأهلك يا ولدي!
ردَّ منذر بوقاحة-لقد منحني جهاز المخابرات ثقته وانا لن اخون هذه الثقة,ثمَّ لماذا تريدني أن أترك الشغل معهم!من أجل من! لاجل حفنة جهلاء ينفخون في قربة مثقوبة, ويعيشون على وهم التحرير! هذا التحرير الذي نسمع عنه منمذ عقود!لماذا انت مهتم بهم بهذا القدر! وهل هنالك ما يفعلونه سوى القيل والقال والشعارات التافهة والفارغة والفقر والحاجة! انظر حالتنا وفقرنا! هل نسيت كيف نسوني عندما سجنت من اجلهم!(قاطعة والده الشيخ : من اجل الوطن يا بني) لم يدعه يكمل جملته وتابع:من منهم قدم لنا ولو ليرة واحدة كمساعدة أم نسونا وانشغل كل واحد بنفسه!
أجابه الشيخ__لاشيء يبرر الخيانة يا ولدي..ثمَّ هناك كثيرين عرضوا المساعدة ونحن اللذين لم نردها
تابع منذر وكأنه لم يسمع- هذا العملسوف يمنحنا الامن والحياة الكريمة, هل كتب علينا ان نبقى فقراء! لاجل من ! لاجل الوطن! أيُّ وطن هذا! وطنك هو جيبك!
__يا بني طريقك هذا كله اشواك هذه خيانة, هؤلاء اغتصبوا أرضنا, وشردوا الناس, فهل نكافئهم على جرائمهم!
نظر منذر نظرة شزراء الى والده وقال بلؤم"هذا الكلام سمعته كثيراً..(حل عنا يا شيخ)بعقليتك المغلقة,وسخافة تفكيرك, على كل حال ابق انت على حالك وسنرى من سيربح في النهاية.. ما أقوم به عمل مثل أي عمل وليس خيانة!" وترك أباه في غضبه والمه ودموعه.. وأنصرف...
جلس منذر في زاويته المفضلة في المقهى غاضبا يحتسي كوبا من الشاي ويقول لنفسه"اين كان اهل البلدة عندما اعتقلت وزجَّ بي في السجن, ماذا قدموا لي ولاسرتي! كنت أشتهي اللقمة!وها أنا الآن املك السلطة والقوة, انهم جبناء يخشونني.. فليذهبوا الى الجحيم.. الاجل هؤلاء التافهين اتخلى عن هذه النعمة التي اعيش فيها.
مر في خاطره والده المقهورعلى ذلك التل.. وتذكر طفولته هناك زالعابه, تذكر اترابهاللذين كان يبحث معهم عن الخضار والفاكهة والبقول على التلال والوديان.. وأثناء جلسته تلك انتبه لأحد الشبان ممسكا بنصف ليمونة يعصرها على طبق أمامه ويقول وهو ينظر اليه.. سيعصرونه مثل هذه الليمونة ويلقونه في القمامة!

قام منذر وحاول ان يفهم من الشاب من الذي يقصده بقوله هذا, فردَّ الشاب وفي نبرته سخرية مخيفة ـــلا ...أنا لا أقصدك بل أقصد الذين يتعاملن مع أعداء شعبهم
كان منذر دخل السجن لانه رفع علم بلاده, ولأنه هدد العملاء.. كان مستعدا للتضحية بنفسه باسم تلك القيم التي صار يراها الان تافهة, وهناك في سجنه ضعف وهان.. جندوه ووعدوه بحياة أفضل اذا تعاون معهم.. وها هي السنوات تمضي, وهو يدأب على خدمتهم, كل ما يطلب منه ينفذه بدقة.. أنهم راضون منه, ويسعى دائما وابدا أن يرضيهم, ,ان يبهرهم بمهاراته.. انهم يقدرون خدماته ويحترمونه ويقدمون له الهدايا والمباركات والراتب الثابت..( حدَّث نفسه

لقد قطع شوطا طويلا فاثبت اخلاصه لهم بكل ما لا يخطر على البال من طرق جهنمية, حتى صار يخشاه الكبير والصغير.. كان سعيدا بنفسه مزهوا بقوته.. فهو في هذه القريةيسجن من يشاء ويطلق من يشاء..يعز ويذل كما يشاء.. يا الهي ما أحسن أن يكون الانسان قوياً وصاحب سلطة.. حتى أشرس الناس يخشونه..
لكنَّ منذر انفضح اكثر من مرة.. وازداد احتقار الناس له وهو يعتقد انهم يهابونه.. كانوا لا ينظرون اليه لقرفهم منه, وهو يعتقد انهم خائفون منه. وكان بعضهم يتقرب منه ويقول في سره" بوس الكلب من ثمه لتقضي حاجتك منه" بينما هو يندفع في طريقه اكثر واكثر حتى صار يحلم بان يكون ظابطا كبيراً, كي يزداد هيبة بنظر أهل قريته, ويرتفع راتبه اكثر, ويثبت لوالده وغيرة انه انسان عظيم, وانه لم يخطيء حين اختار هذا الطريق!وراح يتخيل (الفيلا) التي سيبنيها, والاراضي التي سيشتريها,لان السلطة سوف تساعده, والعز والرحلات في طول البلاد وعرضها, بل سيزور العالم كله..
لقد صار منذر معروفا لدى الجميع ان منذر عميل كبير, ويوما بعد يوم اصبح يجد في عمله صعوبة اكثر, فالناس يحذرونه, وصار ينقل معلومات مغلوطة لمشغليه لان هناك من يقصد ان يدس امامه معلومات غلط, الامر الذي اغضب اسياده, وقال له المسؤول المباشر عنه"اين اخبار ايام زمان يا منذر!!اصبحت غير نافع,, فضحت نفسك والناس صاروا يكرهونك...
قال منذر يكرهوني لاني اعمل معكم... قال له المسؤول ومن قال نحن نريد عميلا تكرهه الناس!!
نريد اناسا يثق بهم الجميع ويحبهم مجتمعهم,حتى ينقلوا لنا بدقة ما يجري.. يبدو انك لم تعد صالحا للعمل,..ابحث لك عن شغلة اخرى ..

كاد يجن منذر وهو يسمع هذا الكلام..ماذا تقولو!! معقوول ان تفعلوا بي هذا!! بكل هذه البساطة تتخلون عني!! لا انا خدمتكم باخلاص, انا مستعد لعمل أي شسيء لارضائكم.. اذهب لسنا بحاجة اليك.. ولا نريد رؤيتك بعد اليوم..
كيف سيرجع منذر الى اهله, ماذا سيقول لهم!! وماذا عن احلامه الكبيرة! تذكر كلام الشاب بالقهوة سوف يعصرونه كالليمونة ويرمونه في سلة المهملات..!
لم يياس وعاود الالتصال بالمسؤول عنه وجاءه الى مكتبه متحمساًُ كي يراه.. انتظر ساعات طوال ولم يسمح له بالدخول.. بعد ان كان يدخل باي وقت..وعندما ابدى تذمره لسؤ المعاملة طلب منه احد الموظفين ان يغادر المكان حالاً" قائلا له: لا أحد يرغب برؤيتك هنا.. لا تاتي مرة أخرى.. أنت معفى من الخدمة.. استغنوا عن خدماتك.. ابحث لك في مكان آخر عن مهنة أخرى...
(انتهى)
شـــاهد أيضا:

بطاقات توجيهية للأستاذ من المفتشية العامة للبيداغوجيا.

نماذج تجريبية لشهادة التعليم المتوسط في الفرنسية

مواضيع مقترحة لشهادة التعليم المتوسط في اللغة العربية مع الحلول.

الشامل الملخص لدروس العلوم الطبييعية الرابعة متوسط.

تحميل كتاب رباعيات مولانا جلال الدين الرومي.

محور الدوال الأصلية و حساب التكامل.

تطبيقات و دروس مهمة جدا في الهندسة الفضائية للتحضير للبكالوريا
مذكرات السنة الرابعـــة متوسط بصيغة Word.

نموذج [1] بكالوريا تجريبية للشعب الأدبية مع التصحيح.

درس الدالة الخطية و الدالة التآلفية.

دروس الأنجليزية ملخصة و مشروحة للرابعة متوسط
سلسلة رائعة لمراجعة دروس الرياضيات للرابعة متوسط.

نماذج هامة للبكالوريا في جميع المواد للشعب العلمية
تمرين رائع في الإحتمالات
من روائع إختبارات الرياضيات.

بكالوريات تجريبية بعضها مع التصحيح للأقسام الأدبية في كل المواد.

محاضرات مقياس : الميكانيكا الحيوية - البيوميكانيك - للسنة الثانية
محاظرات الجيدو للسنة أولى - staps
مجتمع البحث وكيفية اختيار العينة
تمارين مع الحلول في المتتاليات للتحضير الجيد للبكالوريا.

قم بزيارة صفحتنا على الفيسبوك
  رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

الانتقال السريع

RSS 2.0 - XML - HTML - MAP
الساعة الآن 07:52.

 

جميع الحقوق محفوظة © منتديات الشامل 2005-2019
جميع ما ينشر في المنتدى لا يعبر بالضرورة عن رأي المنتدى أو إدارته و إنما يعبر عن وجهة نظر كاتبه
Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd